الأربعاء، 7 مايو، 2014

3 عادات غريبة عند الشباب العماني....

3 عادات عند الشباب العماني أشوفها من يوم وأنا صغير ولين يومك ومالاقي لها تفسير مقنع:

الأولى: يوم تشوف شباب جالسين عند الشاطيء ورافعين دشاديشهم ومبينيين وزرانهم. ولما تجي تسألهم تفسيرهم يكون عشان الدشداشة ما تتوسخ. وتفسيري الشخصي يكون الحين الدشداسة ماراح تتوسخ من ورا والوزار بعد ما راح يتوسخ لا والدشداشة بعد راح تتكرفس. والغريب انه فوق كل هاي جالسين عا الحصير وبعدهم رافعين وزرانهم!! دعاية حال وزران مثلا :)

الثانية: يوم تشوف شباب جالسين في تجمعات عند مواقف السيارات العامة في ها الحر والرطوبة فارشين حصير ويلعبون ورق ويسولفون. الحين الديرة مافيها مجمعات ومطاعم ومقاهي مكيفة؟! :) سبحان الله

الثالثة: يوم تشوف واحد عند المطب يلف سيارته من اقصى اليمين لاقصى اليسار أوين عشان جامبينات السيارة ما تخترب. الحين مسقط صايرة كلها مطبات وين ما تروح عشان تأخر اللي وراك وتسوي زحمة فوق الزحمة اللي موجودة اصلا هههههههه :)

فعلا ولله في خلقه شؤون

الأربعاء، 22 يناير، 2014

يا ناكر المعروف .... آه ويا ويلي وأوف ....

حياكم الله حبايبي

ادري اني طولت عليكم الغيبة وااااااااايد بس الفترة الأخيرة كان عندي ضغط مو طبيعي في الدوام وعشان ما كانت عندي مواضيع مهمة اذكرها اهني...

بس اليوم عندي موضوع غريب ومضحك ومحزن ومفرح وصاعق في نفس الوقت....اتمنى لكم الفائدة وكل عام وانتم بخير مؤخرا :)

* من اول ايام الكلية اللي كنت ادرس فيها سنة 1998 تعرفت على شاب اردني الجنسية. اول ما شفت ها الشاب كنت مذهول بأناقته ولباقته وأخلاقه الحلوة ومساعدته لموظفي الاستقبال على الرغم من كونه مجرد طالب في السنة الدراسية الأولى. طبعا تعرفت على ها الشاب ووايد ارتحنا لبعض وصرنا ربع مثل الاخوان. وأول ما تشوف ها الشاب مبينة عليه الحركات الأنثوية والناعمة بشكل واضح جدا بس الحلو أن الكل كان متقبله وهو كان ماخذ راحته ويا الكل من دون أي حرج أو حياء وها الشي اللي خلاني أتعلق فيه أكثر. بدينا نطلع ويا بعض وايد وعرفني على ربعه وطلعنا جم مرة ويا بعض بس انا كنت وياه اكثر بحكم راحتي النفسيه معاه.

* وعرفت انه مصمم أزياء وعنده تصاميم ومن ها التصاميم عنده زبائن يشترون منه. بس مثل ما هو معروف أن شغل تصميم الأزياء ما يمشي في عمان أبدا -خصوصا الخط اللي هو ماشي عليه- فعلى حسب كلامه فهمت أن ظروفه المادية جدا تعبانة حتى كان يفكر أنه يترك الكلية بسبب تكاليفها العالية بس جت له فكرة أنه يروح دبي عشان يدورله على شغل اهناك وطلب مني مبلغ مالي كقرض وقال انه راح يرجعلي لما أوضاعه تتحسن وطبعا أنا ما كنت مقتنع في البداية بس معروفين الشوام عن لسانهم المعسول وقدرتهم العجيبة في الاقناع. وسلمته المبلغ وكنت حاس ما بيني وبين نفسي ان المبلغ ما راح يرجعلي ابدا.

* والأخ راح دبي واموره ما مشت عدل للاسف وقرر انه يروح الأردن عشان يشتغل اهناك ويدرس التخصص اللي هو يحبه الا وهو تصميم الازياء. راح الاخ وانقطعت اتصالاتنا بحكم الظروف لكنه رجع في سنة 2004 كاجازة وعشان يزور اهله واتصل فيني عشان نطلع ويا بعض. وفعلا طلعنا ويا بعض وخبرني عن حياته في الاردن والى اخره.

* نسيت اخبركم شغلة وايد مهمة خلال فترة الدراسة عرفت الاخ الاردني على اهلي بحكم انهم يشوفون تصاميمه ويشترون منه لانه عرس اختي كان ذيج الايام. ودخلته في الصالون وجلسته مع امي واختي وخالاتي عشان يشوفون الكتالوج ويتناقشون معاه عن الاقمشة والاسعار. واهلي ما عجبتهم التصاميم وكانت الاسعار غالية جدا. فما صار النصيب مثل ما يقولون :). بس من هذيك اليوم أهلي حذروني منه وقالولي صراحة احنا ابدا ما ارتحناله ويبين عليه عيار واستغلالي فننصحك انك تبتعد عنه وهاي غير حركاته الاوفر اللي تخلي الواحد يتفشل منه اذا طلع وياه مكان عام. بس انا عندت بحكم صداقتنا وراحتنا النفسية مع بعض وكنت دايما اوقف ضد اهلي عشانه. هاي غير مصخرة اخوي وولد خالتي لي -من بعد ما شافوه وطلع وياهم- واهناتهم الغير منتهية اللي كانت موجهة لي بسبب مصادقتي له. وانا عندت الكل واستمريت معاه وما اهتميت لكلام احد.

* نرجع الحين لسنة 2004 ولما نطلع ويا بعض, طبعا اول ما تشوف الاخ تشوف حواجبه اللي هو حفها -اللي تخليه شبهة اكثر من قبل- هاي غير غروره وتكبره اللي صاير فيه وكل ما نقعد يتكلم عن العمانيين ويتمصخر عليهم ويقارنهم ببقية دول الخليج والدول العربية- وطبعا انا ساكت لانه عليه لسان طويل يخلي الواحد يخاف من بطشه. عموما في يوم كنا طالعين ويا بعض وطلب مني اني اساعده في اني ادورله على بحث للكلية في النت واكتبله واطبعله بحكم انه ما عنده لا كمبيوتر ولا نت وحتى اصلا ما يعرف يستخدم الكمبيوتر من اصلا. انا بصراحة تهربت منه وكنت مقرر ما بيني وبين نفسي اني اتركه حتى ما كنت ارد على مكالماته وراح الاردن.

* طول ها الفترة وانا ما اعرف عنه شي ولا اسمع عنه شي ابدا بس سنة 2008 فجاة يجيلي اتصال منه -وطبعا معروف من صوته النعوم- وقالي انه رجع على عمان ويبينا نطلع ويا بعض ونسولف وفي اشياء وايد ابي اقولك عني والى اخره. وانا بحكم طيبتي الزائدة طلعت وياه -ويا ريتني كنت شرير وما طلعت وياه من اصلا-. اعترفلي انه مثلي وليش انه خبى علي وطبعا الاعذار الغبية والى اخره. وطبعا انا اعترفت له اني مثلي من ايام الدراسة سنة 2000 وهو كان مخبي علي طول ها السنوات. عموما عرفت منه انه بعد ما خلص دراسته في تصميم الازياء اشتغل في مشغل في الاردن لمدة سنتين بس لان صاحبة المشغل سوتله مشاكل فقرر انه يطلع منه. من بعدها جتله فرصة لشغل مشابه في البحرين واشتغل لمدة سنتين وبعدين طلع لان صاحبة المحل سوتله مشاكل هي الثانية. وحبيت اخبركم انه قبل لا يروح الاردن من اساسه كان يشتغل في عمان اهني في مشغل بس ما كان يربح بحكم السوق الراكد ولانه على حسب قوله صاحب المحل سواله مشاكل -سبحان الله الغريبة ان ثلاثتهم سووله مشاكل بس هو مسكين شريفة مكة :)-

* خبرني بطلعاته وروحاته ويياته ومغامراته في الاردن وفي البحرين وعن ربعه وعن حبايبه والخ الخ. وعلى طول من اليوم الثاني اللي احنا طلعنا فيه طلب انه يجي بيتي عشان يجلس على النت ويتعرف على شباب مثل ما انا كنت اسوي حزتها. وطبعا لانه فقير جدا في معلوماته حول الكمبيوتر والنت انا كنت اسوي كل شي من تكة زر الماوس وزيارة المواقع وكتابة الرساءل وهي الاخت الآمرة الناهية بدي هيك وما بدي هيك وانا لمدة 3 ساعات متواصلة اطبع واضغط الازرار وازور المواقع لحد ما الاخت تتعب وتقول بعد كل هاي خلاص بطلت وبديش >:( . واستمر ها الوضع لفترة طويلة ويجي عندي البيت بشكل مستمر ويأذيني بس أنا صابر ومتحمل عشانه وخايف من لسانه الطويل جدا لا يجرحني او يقط علي كلمة غلط. وخلال هذي الفترة الوالدة بدت تتضايق من ها الموضوع بس انا عندت ووقفت ضدها عشانه مرة ثانية وما خبرته بالموضوع. بس صراحة الاخ مصخها وايد وايد وايد يقعد بالساعات عندي ويبي يستخدم مواقع ويبي اغاني وافلام والعاب والخ الخ وهو ما عنده احساس ولا ضمير ولا كرامة. وفي مرة انا خبرته ها الموضوع بشكل هادي وبسيط عشان اعرف انه انفعالي ودرامي زيادة عن اللزوم بس فوق كل هاي طلع الغلط فيني وانا اللي مقصر في حقه وانه امي ما تحبه -ابن الكلب :)-

* والحمد لله انه من يومها ما صار يأذيني بس من يومها صاير وايد خسف معاي وكل شوي والثاني يقط علي كلام مثل انت ما عندك شخصية وأمك انسانة متسلطة وجاهلة وانت انسان ما عندك نخوة على اسباب مختلفة وتافهة مثل رقعة ويهه وكان يتطنز على اسناني قبل لا اسوي لهم تقويم ويتطنز على كرشتي لاني متين. ومن حلاة امه اللي هي لبنانية من اصل فلسطيني ومسيحية واوين اسلمت بس بعدها ما تتحجب وتلبس قصير وتشرب خمر وتدخن وحالتها بالويل واوين مؤخرا حصلت الجنسية العمانية اللي للحين ما مستفيدة منها ابد. وما ننسى ال3 مرات اللي دخلت مركز الشرطة -لاول مرة في حياتي- بسبة مشاكلة اللي ما تخلص وفي النهاية تطيح فوق راسي انا. ودايما اكون واقف معاه في ها المواقف على الرغم من اخطائه بس وصلت لمرحلة انه خلاص تعبت وما قدرت اتحمل وطفح الكيل. انا صرت استخدم اسلوب النذالة معاه عشان احسسه وكنت اعطيه في شكله عن غلطاته وكذباته الكثيرة بس كالعادة ما يعترف ويسوي الدراما الغبية مالته ويبكي ويزعل مثل اليهال. وبعد عطيته فرصة اكثر من مرة عشان يعدل من اسلوبه وغلطاته وكذباته بس فوق الكذبة يكذب كذب ثاني فانا قلت خلاص ها المخلوق ما منه فايدة. ويومها رحت عنده وقررت اني اتركه وكان اسلوبي جدا محترم معاه بس هو بدا يستفزني بحركاته الصبيانه وعصبنا على بعض وكل واحد قعد يغلط عا الثاني وتركته. ونفس اليوم طرشتله مسجات عا الواتس مثل انتي قحبة وجذابة وفضيحة الواحد يطلع وياج واحسن لج تاخذين زب بدل ما يطلع لسانج وخلي كل ربعك يتركونك مثل ما تركك حبيبك في البحرين ومن ها السوالف. ومن بعدها تركته خير شر وها الكلام كان شهر 3 سنة 2013

* فجاة على اول يوم من السنة الجديدة جالي اتصال من الادعاء العام يقولونلي عندك شكوى من ها الشخص الاردني وتعال عندنا. ابن القحبة سواها. وانا مفكر انه مفبرك القصة ومحورها كاسلوبه النذل اللي انا متعود عليه بس انصدمت واستغربت انه نفس المسجات بالضبط اللي انا دزيتها وانا قاعد اقرا الموضوع وميت من الضحك ما بيني وبين نفسي. والمحققة قالتلي انت كانك قاعد تكلم بنت قتلها لاننا متعودين نتكلم بها الطريق كمزاح وهو من اصلا كان يسبني ويهيني بس انا كنت اسكت عنه وبعدين وصلت لمرحلة اني ما تحملت فعطيته ها الكلام عا الواتس. عموما واحنا طول الوقت قاعدين نضحك على تفاهة الموضوع. اتصلوا فيني بعد اسبوع وقالولي المشتكي سحب شكوته بس توقع على تعهد بانك ما تتعرض له مرة ثانية باي وسيلة من وسائل الاتصال. وبعد التوقيع قمت وانا اسب الكلبة الحيوانة اللي ما عندها اصل. اذا هي تقدم ها الشكوى السخيفة بعد مرور اكثر من 7 اشهر عليها واخر شي تسحبها عيل شكو من اصلا النذلة الحقيرة بنت الحيوانة تقدم الشكوى.

* بس هذول هما الشوام اللي ما شايفين خير ببلادهم ويجون عند الخليجيين وياكلون من خيرهم وبعدهم يضحكون عليهم ويستغلونهم بديرتهم وهما متغربين وحياتهم حرب وفقر ومجاعة. ما اقول الا حسبي الله ونعم الوكيل عليها وعلى امثالها.

الأحد، 26 مايو، 2013

كلمات أترث فيني.....

حبيت أشارككم ببعض الجمل والكلمات اللي أثرت فيني ودشت صميم قلبي:

سواء رضينا بمثليتنا أو لم نرضى .. وسواء كانت مثليتنا فطرية ام مكتسبة..فهذا ماكتبه الله لنا.. وليس لدينا على مكتوب الله إعتراض.
 
* إسمع حبيبي

 مثليتي ليست مجال للمناقشة و إذا أعطيت لنفسك الحق في مناقشتي إسمح لي أولا أن أناقشك ماذا تفعل مع زوجتك في غرفة النوم وماذا تحب ان تفعل فيها وماذا تحب هي ان تفعل فيك..هكذا لتتعلم إحترام خصوصية الغير ولا تتدخل في أمور غيرك كي لا يتدخل الغير في أمورك و لا تكن وقحا عزيزي كي لا أكون أوقح منك.
 
ملاهي... مراقص..خمور..سياحة جنسية..كباريهات عادي و لا بأس في ذلك..
و
حقوق المثليين لا يجوز شرعا نحن في بلد إسلامي..
أشكـــــــــــــــــــــــو إليــــــــــــــــــــــــــــك يا رب
 
صحيح أننا كمثليين في أوطان عربية ..إنكسرنا كثيرا..و جرحت مشاعرنا كثيرا..وتأذينا كثيرا..و بكينا كثيرا.
فـــــــــــ شكرا كبيرا لمجتمعي على كل هذه الأذية فهي سبب إصرارنا و عزيمتنا.
 
انا لا أتمرد على أحكام الدين أنا فقط أتمرد على قيود وضعها انسان اخر عاش في حقبة زمنية تختلف عن حياتي وعن هذا الزمن الذي أعيش فيه.
 
أن تكون مثقف وصاحب شهادات عليا و تفتقر لثقافة تقبل الأخر و إحترامه فعليك عزيزي بحرق شهاداتك العلمية ورميها في المزبلة لإن الوقت الذي نعيش فيه أصبح فيه الكثيرون من حملة الشهادات الشكلية ولكنهم يفتقدون لأدنى مبادئ الثقافة الإنسانية و يجهلون اكتسابها وتعلمها.
 
نعم يا أمـــــــــــــــة العربـــــــــــــــــان

تقولون عن كندا و امريكا و هولندا و السويد وغيرها من دول العالم المتقدم بأنها دول كافرة و تبيح الشذوذ و الإنحراف وهل نسيتم أيضا ان هذه البلدان يوما بعد يوم تثبت أنها الأفضل في مجالات العلم و المعرفة و التطور وكل يوم نسمع عن إكتشافاتها الجديدة و تكنولوجيا رقمية متطورة وغيرها من الأمور.. وأنتم يا أبناء أمتي يا من تدعون العفة والعفاف يا من تتشدقون علينا بأخلاق زائفة كاذبة ماذا قدمتم للبشرية و أين موقعكم ومكانتكم في هذا العالم المعاصر أم انكم مجرد عالة بشرية تعيش على أفضال الشواذ والمنحرفين كما تطلقون عليهم إنكم طاعون خطير يعرقل تطور هذا العالم و يبيد إنسانيته.
مــــــــــــــــــوتـــــــــــــوا بغيضكــــــــــــــــــــم..
 
أن تعيب على شخص لجهله فهذا مقبول.
أن تعيب على شخص لقلة أدبه فهذا جائز.
أن تعيب على شخص لإنعدام تربيته فهذا أيضا جائز ولا حرج في ذلك.
لكن أن تعيب على شخص لأنه مثلي فهنا إسمح لي أن أقول لك بأنك شخص جاهل وعنصري و تافه.
 
وحده الجاهل من ينظر للمثليين نظرة جزئية سفلية فيركز على اسفل الاجساد التي هي ملك لأصحابها وليست ملك لاحد اخر و تجده يردد كالببغاء اسئلة غبية هل تريدون ان يدخل الرجل قضيبه في مؤخرة رجل اخر!! نعم يا سادة يا كرام هكذا تكون نظرة الإنسان الجاهل و السطحي للمثليين فالجهل أنساه ان نظرة الإنسان المثقف و العقلاني يجب تكون نظرة شمولية تركز على شخصية المثلي و أخلاقه و تربيته وثقافته وصدقه و أمانته ولا تركز على اعضائه الجنسية و اين يدخلها او ماذا يدخل فيها.
 
هههههههههههههههههههههههههههههههههه
يطلبون منا أن نكون صور مكررة عنهم.. خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ
يريدون منا ان نصبح نسخ طبق الأصل عنهم..كهكهههههههههههههههههههههكهكهككه
ليت هولاء القوم يدركون انهم بحاجة لدروس تعليمية في ثقافة الإختلاف.
 
حتى و إن لم نولد مثليين..


لكني أؤمن إيمانا يقينيا بان هناك الكثير من الاشياء مُعدة سلفا لنا..
لن نستطيع ان نهرب منها.. وإن حاولنا..
لذا.. لا داعي للمحاولة.
 
شواذ او شاذ او شذوذ.. فكل من يطلق على المثليين هذه الألقاب هو بالضرورة انسان جاهل و أحمق فالفرق بيننا وبينهم هو الإختلاف في الميول العاطفية و الميول الجنسية فقط فهذا هو الشيء الوحيد و الأوحد الذي نختلف فيه وكل الإتهامات الاخرى التي توجه للمثليين تبقى مجرد هراء فكري و عبث كلامي لا اساس له من الصحة و لا دليل علمي على صحته.
 
رغم صعوبة العيش في مجتمع عربي متزمت يرفض المثليين ويستحقرهم إلا اني أحاول جاهدا على خلق حيز صغير ألجأ إليه كلما تشتد عليا قسوة المجتمع و الأهل فأعمل دائما على توفير جو مناسب لي ولي حبيبي في محيطي المصغر اي بين جدران غرفتي الجميلة بعيدا عن شرارة عيونهم وحقد قلوبهم فيكون ذلك بمثابة إستراحة قصيرة تشعرني بالراحة النفسية و تريحني من شخصية تمثيلية أرهقت عقلي وقلبي .. فنصيحة مني أصدقائي لا تيأسوا ولا ت...ستسلموا أبدا أمام مجتمعاتكم فبإمكانكم تجاوز كل هذا الإرهاق النفسي بذكاء منكم وبحكمة عقولكم وبإمكانكم أيضا أن تتخلصوا من تلك الحياة الضيقة التي يرسمها لكم المجتمع من خلال بحثكم عن أشياء بديلة أو من خلال محاولتكم في خلق مجتمع مثلي صغير ولو كان هذا المجتمع هوا انت فقط فاعملوا دائما على خلق جو مناسبا لكم ولو كان هذا الجو يريحك من عذاب حياتك ولو بصفة مؤقتة.
 
كم هي مؤلمة ومتعبة تلك الشخصية التمثيلية التي نتقمصها يوميا لمواجهة الأهل و المجتمع ..شخصية أرهقت أجسادنا وقتلت أحاسيسنا وجعلتنا ننسى من نحن ومن نكون.
 
إسمع حبيبي:

لك حرية كره المثليين فلا أحد يجبرك على حبهم والتقرب منهم.. لكن ليس لك حرية إيذائهم و التدخل في شوؤنهم.. فإنت لك حياتك وهم لهم حياتهم.
 
* عذرا:
هل تسمحون لي أن أعيش حياتي بالشكل الذي يناسبني وبالطريقة التي أختارها دون أن تفرضوا عليا أسلوب حياة معين تقيدا بعادات وتقاليد أجدادكم الجهلة.
وهل تسمحون لي أن أعيش إسلامي و أعبد ربي بطريقتي الخاصة دون أن يتدخل شيخا أو فقيها في علاقتي مع خالقي لإ فساد هذه العلاقة بجهله و تزمته.
وهل تسمحون لي أن أختار شريك حياتي الذي يرتاح له قلبي و يختاره عقلي دون أن تفرضوا عليا الزواج بأنثى أهين أنوثتها و أ...دوس على كرامتها وأن زواجي من رجل لن يدخلني الى النار بقدر ما سأحترق في عذاب جهنم بسبب خداعي ونفاقي مع هاته الإنسانة البريئة لان الله أسمه العدل ولا يرضى بالظلم أبدا.
وهل تسمحون لي ان احب حبيبي و ابادله الحب والحنان دون ان يذكرني احد بقصة قوم لوط وعن عذابي في الأخرة لأني أعلم ان الله أدرى بحالي وهوا أعدل و أرحم منكم جميعا وان مقاييس رحمته تختلف عن مقاييس البشر من شيوخ و فقهاء.
 
ليتهم يعرفون ان إحتقار الناس و إيذاء مشاعرهم لأي سبب كان هو أقبح ذنب عند الله فدمعة كل مثلي بريء جرحت مشاعره و أهينت كرامته لن تغفر لهم عند الله ولو وهبوا حياتهم كلها للصلاة والصوم والعبادة.
 
المأساة الكبرى هي أن يخسر المثلي حلمه وطموحه ويتخلى عن حبيبه من إجل إرضاء الناس

عزيزي المثلي إرضاء الناس غاية لا تدرك و حياتك لك أنت أنت من سيعيش وأنت من سيموت

فاستمتع بكل لحظات حياتك دون أن تسير حياتك على إرضاء الناس فالعمر قصير جدا و حرام أن تضيعه هكذا هباءا خشية من المجتمع والناس
 
لا أطلب من أحد أن يحترم مثليتي
ولا أطلب من أحد أن يقتنع بأن المثلية ميول لاإختيارية
ولا أطلب من أحد أن يصدق أن المثلية ميول طبيعية

أنا فقط أطلب منهم أن لا يجرحوا مشاعري وكفى و أعتقد أن مطلبي هذا بسيط وإنساني ولا يكلفهم شيء سوى التحلي بالأخلاق الإنسانية الراقية.
 
كل المثليين تلمس في شخصيتهم نوعا من الرقي والإنسانية و الطيبة و الجمال الروحي لا تلسمه في أي نوع أخر من البشر هم فقط لا يفهمون لغتهم ولم يعطوا لهم الفرصة ليثبتوا لهم عكس ما يتصورون لهدا السبب بقيت دائما صورة المثليين نمطية روتينية.
 
أنا أؤمن بالأخلاق والإنسانية فقط لأني إنسان ذو عقل وفكر ولست كيان عديم الشخصية أو لعبة متحركة تحركها العادات والتقاليد يمينا و يحركها العيب والحرام شمالا.
 
يقول فرويد من العبث محاولة تغيير سلوك الاطفال بعد عمر ٣ سنوات لأن الصفات الاساسية اصبحت ثابتة ولايمكن تغييرها
وهذا الخطأ الكبير الذي يقع فيه معظم المثليين عند أول إكتشافهم لمثليتهم ويظنون ان مع الوقت والصبر سيغيرون من ميولهم أو عند ظغط الأهل و الأولياء على أبنائهم المثليين لإجبارهم على العلاج والتدواي لتغيير ميولهم ويعتقد الأهل ان بالظغط والإجبار على العلاج سيعود إبنهم المثلي إلى مغاير..

فربما ...يقسو المثلي على نفسه ويضغط على مشاعره ويكبح أحاسيسه المثلية في أباطن شعوره ولا ربما أيضا يرغم نفسه على معاشرة إمرأة لكن ذلك لن يغير في هويته شيئ فيمكن ان تتغير الأيام والأسابيع والشهور والأعوام ولكنه سيبقى مثلي ويعيش مثلي ويموت مثلي لأن هذه هي هويته الحقيقة التي وجد عليها.

فعلى كل المثليين أن يحبو أنفسهم ويتقبلوها كما هي وعلى أولياء المثليين أن يحبوا أبنائهم كما هم ولا يجبروهم على التغيير لان التغيير مستحيل مستحيل مستحيل

في الدول المتحضرة:
تكون شخص حر في تصرفاتك مالم ينتج عن هذه التصرفات ما يؤذي غيرك و في حدود قانون يحترم الجميع و يحترم حريتهم في التنقل و طريقة المعيشة و الملبس و المشرب و المأكل، مهما كان دينك أو عرقك أو جنسك أو توجهك الفكري أو ميولك ..
في دولنا العربية:
تكون شخص غير حر في تصارفتك و مقيد و لا يحق لك أن تبدئ رأى يخالف السائد و المفروض عليك دينياً،و لا يحق لك بالضروري أن ترتدي ما تريد أو أن تقول ما تريد أو تشرب و تأكل ماتريد أو أن تعيش نمط حياه تراه مناسب لك،و تكون الأفضلية بالضروره لأتباع الدين الذي تعتمده الدولة كدين سائد و كل أمور الدولة و قوانينها مربوطة به..


جميعهم يخطئون..
جميعهم يرتكبون الأثام..
جميعهم يقترفون المعاصي..
لكن عند الحديث عن حقوق المثليين جميعهم صادقون وطاهرون وانبياء..


في مجتمعي يتحدث الجميع من أشباه المثقفين عن العلاقات المثلية ومدى خطورتها ومساسها بأخلاق المجتمع بل ويتم تجنيد قنوات اعلامية وحصص تلفزيونية لإثبات مزاعم هرائهم.. ولا أحد من هولاء الجهلة المثقفين يتحدث عن الأخلاق في بلاد شوارعها من أوسخ البلدان ولا يتحدث أحد عن الأخلاق عندما يبصق الناس في الشوارع ويتبولون فيها ولا يتحدث أحد عن الأخلاق عندما لا يحترم الناس نظام الصفوف أو إشارات المرور ولا يتحدث أحد عن الأخلاق عندما تزور إدارة في الساعة التاسعة فتجدها خالية من موظفيها...
أنتم فعلا أمة إنعدمت أخلاقها كليا لهذا السبب جعلتم من المثليين الشماعة التي تعلقون عليها مشاكل أخلاقكم


في حياتي لم أسمع بمثل هذا الغباء الاسطوري.....
(إذا تم الإعتراف بحقوق المثليين فسوف يفسد ذلك اخلاق المجتمع ويساعد على انحلاله ونشر الرذيلة فيه..)


وهل يرضي الله ان أكلف نفسي فوق طاقتها وأجبر نفسي و أرغمها على حب البنات !!وهل يرضي الله ان أظلم معي انسانة بريئة لأتزوج منها وأنا لا أشعر من ناحيتها بأي شيئ يجذبني اليها!! وهل يرضي الله أن أمثل على الناس وأخادعهم بشخصية تمثيلية لا تعكس هويتي الحقيقة!!

مجتمعات تحرم وتجرم كل الأشياء الراقية والنبيلة.. فتحرم الفن والموسيقى.. تحرم الرقص والغناء..تحرم الجمال و الكمال..تحرم الرسم وتحارب الإبداع.. مجتمعات سوداء الرؤية وعديمة الإحساس بالرقي والجمال..مجتمعات تعودت على رؤية البشاعة والقذارة حتى أصبحت مظاهر البشاعة من أهم مميزاتها..
مجتمعات لا تؤمن بالحب والسلام.. مجتمعات ترفض التنوع والتعدد.. مجتمعات لا تنتمي إلى الإنسانية المعاصرة.. مجتمعات تنتمي إلى البدائية الجاهلية.

يا ترى هل عرفت من هي هذه المجتمعات التي أتكلم عليها!!


وللكلام بقية....

الأربعاء، 22 مايو، 2013

لين متى راح يظل المجتمع العربي مجتمع ذكوري؟

من بين فترة والثانية السؤال يتردد في ذهني وما لقيتله اي اجابة؟

الرجل في المجتمع العربي يقدر يسوي أي شي يبيه سواء كان غلط أو صح من دون ما أحد يقدر يوقفه عند حده أو يلومه على شي لأنه في النهاية رجل وعلى قولة العرب الرجل ما يعيبه شي.

الرجل عند العرب يقدر يعمل علاقات مع بنات كثر ما يبي أو حتى مع شباب ما دام انه يلعب دور الذكورة في ها النوعية من العلاقات سواء قبل الزواج أو حتى بعد الزواج.

الرجل يقدر يلبس بنطلون وقميص ويسوي كل ستايلات الشعر ويقدر يلبس كل الوان القمصان حتى الوردي والبنفسجي ما ادم أنه رجل وخشن.

الرجل يقدر يدخن سجاير وشيشة ويقدر يروح المراقص والبارات ويشوف الرقاصات ويشرب خمر ويسكر.

الرجل يقدر يحتفل بعيد ميلاده ويقص الكيك ويطفي الشمعة ويستلم الهدايا مع انه عيب كبيرعند البدو بس لأنه رجل حضري فعادي.

الرجل يقدر يفرض رأيه على أهله مهما كانت الفكرة صح أو غلط ومهما كان الأسلوب سواء بالهدوء أو العصبية أو الأهانة والتجريح أو اللف والدوران أو حتى الضرب. المهم لازم يفرض رأيه يعني لازم يفرض رأيه.

الرجل يروح ويا ربعه الشيشية والقهوة والبحر والملعب والنادي والمجمع والشارع وكل مكان ويسوي اللي يبيه سواء يعلي صوته بالكلام أو يضحك وينكت ويتطنز على الناس من دون ما أحد يقدر يوقفه عند حده.

الرجل يقدر يدخل في مجادات كلامية ولو ما عجبه الموضوع يرفع صوته ويوصل فيه الأمر أنه يضرب اللي قدامه من دون لا احساس ولا أي مشاعر.

الرجل يقدر يقلد المثليين جنسيا في حركاتهم البناتية حتى لو كان في داعي المصخرة او الطنازة عليهم.

بس لو جبنا بنت وتبي تاخذ راحتها بكل حريتها وانوثتها وغريزتها الانثوية بتقدر؟ مستحيل وراح تقوم عليها القيامة ويجيبونلها كلام مثل حرام والله ما يرضى ولا الدين والناس شنو راح يقولون عنج. والناس يكونون ضدها وتصير عار ومهزلة ومصخرة والناس بيتحاشونها ويتفشلون منها. ونفس الكلام ينطبق على الولد الناعم البنوتي وبالعكس راح يكون أخس وألعن عن البنت.

والمضحك في الأمر أنه لو البنت العربية صارت مسترجلة الرجال يفتخرون فيها لأنها صارت شخصيتها قوية ويقدرون يتعاملون معاها أكثر لأنه نفس العقلية وما يعيبون عليها مع أنها مسترجلة ومتشبهة بالرجال وهو أصلا حرام.

سبحان الله ولله في خلقه شؤون. ما نقول الا الله يعينا على ها البلوة.

الاثنين، 13 مايو، 2013

شارع القحب أو ذا كروزينج ايريا...

المعروف عالميا أن كل بلد على الكرة الأرضية في لها شارع خاص عشان يروحون المثليين جنسيا اهناك ويتعرفون فيه على بعض لغرض الجنس. في مسقط الشارع المعروف مكانه موجود في شاطيء القرم من ورا فندق الانتركونت.

بس اشلون صاير نظام ها الشارع؟

تروح اهناك من بعد الساعة 12 بالليل وتشوف شباب يتمشون يروحون ويردون أو يقعدون على الحافة اللي صايرة جنب البحر. اذا عجبك شخص تروح تقعد جنبه أو تروح تمشي وراه وتسولف وياه وتفتح وياه الموضوع بالهدوء. الشارع بشكل عام مظلم وما تقدر تشوف ملامح وجه الشخص اللي تكلمه أو اللي يمشي من بعيد أو قريب بشكل واضح، يعني انت وحظك.

بس العلة الكبيرة على طبيعة وانواع الناس اللي يروحون اهناك! الغريب في الأمر ان معظمهم سواق تكاسي أو عجايز أو هنود وباكستانيين، ونادرا جدا تلاقي ناس حلوين. مع انه المعروف عالميا المثليين جنسيا بالوسامة والجمال والجسم الحلو والاخلاق المهذبة والذوق الرفيع والملابس الانيقة! لكن شنو راح تتوقع ها النوعية من الناس اللي انذكرت قبل راح تلبس؟ أعتقد تقدرون تتخيلون. فعشان جذي اخلي ها الموضوع لمخيتلكم اللي ما تحتاج لخيال واسع.

طبعا مو بس مشكلة ها النوعية من الناس في المظهر، لا! المشكلة الكبيرة في العقلية ومفهومهم للمثلية الجنسية. معظم الناس اللي تروح اهناك يا لانهم ما محصلين بنات يمارسون سكس وياهم أو لأنهم حاولوا ودوروا على شباب وما لقوا وعبالهم لو اجوا اهني راح يلاقوا شي يفتح النفس. بس للأسف الاحباط راح يكون أكثر بكثير.

مثال لشخص انا عجبني نوعا ما وكنت ابيه وانا عجبته. كنت قاعد بروحي على نهاية الشارع جنب الكراسي اللي عند مرفق الشاطيء، واشوف من بعيد واحد وربيعه يتمشون، وفجاة ها الشخص انفصل عن صديقة وجا جنبي وقعد يتحرش فيني. وأنا أسولف وياه وأحاول أطلع منه الكلام بس كله تحسه يتهرب، أنا فتحت وياه الموضوع وهو تجاوب وياي وقال تمام. بس المشكلة في المكان، لا أنا عندي ولا أهو عنده. قتله ليش ما تأجر غرفة بفندق بما انك التوب أو تاخذ غرفة من غرف زملائك. قال ما عندي فلوس وما عندي ربع يسكنون بروحهم. سألني قالي انت ما عندك قتله لا وعطيته نفس الأسباب. سكتنا فترة وسولفنا بعدها وتمينا جذي لفترة لا بأس بها وهو كل شوي يوقف ويحك زبه أو يتحرك فجأة ويسوي حركات هبلة ما تقدر تفهم عليه ابدا. قمنا من المكان ورحنا قعدنا جنب البحر وهو تحرش فيني وتجرا يمسك جسمي وطيزي وانا مسكتله عيره شوي بس طبعا القلق والتوتر ماخذ كل الجو اللي احنا عايشيين فيه، لا نخاف يجي حد ويطب علينا ويشوفنا ويمشكلنا. بعدين انا تعبت من ها الوضع ومليت ورحت عنه.
جيت يوم ثاني وشفت نفس الشخص وقتله ها المرة انا مستعد اجي وياك الفندق بس ندفع نص بالنص، كان متردد ومرة يقول يبي وبعدين يقول ما عندي فلوس أو يقول خلاص انسى. قتله طيب انا ادفع المبلغ كله، اتكرر نفس الموال بالضبط من التهرب واخر شي قال ما ابي. تعصبت أكثر ورحت عنه.
يوم ثالث رحت وشفت نفس الشخص كان اهناك وقتله عندي غرفة ربيعي نروح فيها ويا بعض قال اخاف وما ادري شنو وكان حده متردد ويا ريته لو يعرف اصلا يتكلم او كلامه يكون مفهوم. قمت منه ورحت وحتى ما سلمت عليه. ومن يومها كل ما اشوفه اتحاشاه واسوي نفسي ما شفته.

مثال ثاني، تعرفت على واحد وديته وياي غرفة ربيعي وبدينا نمارس بس كان مثل الحطب ما يتحرك ولا يسوي يشي، انا كنت اسوي كل شي وهو كأنه ميت ما تطلع منه حركة. حاولت ابوسه وخر ويهه، رحت امصله كان نايم زبه، نمت على بطني وقتله تعال فوقي وهو زبه نايم ما راضي يوقف. تعصبت وطلعته من الغرفة.

مثال ثالث، خذيت واحد هندي لا بأس فيه وفسخنا وراويته افلام سكس وهو كان حده متحمس. قمت العب بعيره وامصله ولا فجاه كت بحلجي من دون سابق انذار. قلت ما يخالف يمكن يقدر يكمل، تم هو يشوف افلام وما راضي يلمس جسمي مثل الاوادم وقتله تعال من وراي وانا وقفت وانحنيت على بطني وهو يحاول يدخل فيني، للأسف الشديد احس ببطنه على طيزي وهو زبه نايم، مع اني حاولت اسوي وياه عدة وضعيات بس ما كان في فايدة. تعصبت حدي وطردته من الغرفة.

وها النوعية من الناس للاسف الشديد تتكرر دايما وياي أو ويا ربعي اللي يروحون اهناك على مواقف وناس مختلفة.

في اعتقادكم بعد كل هاي تبوني أستانس لأني مثلي جنس في دولة عربية؟

ابي ابجي واااااااااااااااااا :"(

الخميس، 9 مايو، 2013

فديت اليابان

صراحة ما أدري شنو أقول عن اليابان لأنه شهادتي فيها مجروحة. في حياتي كلها ما شفت شعب مثقف ومتفهم ومتعلم وذكي ونشط بعقلية متفتحة وأفكار خيالية غير متوقعة لا تنتهي. وفوق كل هاي المعروف أنه الشعب الياباني هو أكثر شعب محافظ على عاداته وتقاليده. فعلا خليط عجيب.

أنا ما راح أتكلم عن اليابان وتاريخها ومدنها وعاداتها وتقاليدها. راح أتكلم عن أكثر 3 أشياء أخترعوها تعجبني في ها الدولة.

1- ألعاب الفيديو أو الفيديو جيمز:

من وأنا صغير على أيام الأتاري ومرورا بالفاملي جيم والسيجا ميجا درايف والسوبر ننتندو وبعد التطور المذهل اللي صار بعد انتاج البلاي ستيشن بجميع انواعه والاجهزة المحمولة وغيره وغيره من الاجهزة المتعددة أحس بدهشة وذهول كبير وأنا امسك يد التحكم أو الغيم باد وأستمتع بلعب كل ها الكمية من الألعاب المتعددة. صراحة اليابانيين فاقوا كل التوقعات وكل جهاز جديد تكون فيه أفكار جديدة وألعاب مذهلة ما تجي حتى في خيالك.

طبعا في وايد أنواع ألعاب ومقسمة لفئات وأعمار معينة تناسب جميع الأذواق. منها الاكشن والقتالية والمغامرات والرياضية وسباق السيارات وغيرها. بالنسبة لي أنا أفضل نوعية العاب عندي اسمها آر بي جي RPG واللي للاسف الشديد الكثير من العرب ما يعرفون ها النوعية من الالعاب لأنها على حسب وجهة نظري أكثر نوعية ألعاب فيها أفكار مدهشة ومذهلة مع طريقة لعب ورسومات ومقاطع موسيقية أكثر من رائعة.


أفضل ألعاب الآر بي جي اللي لعبتها في حياتي كالتالي:






وللمهتمين وشديدن الملاحظة الألعاب اللي ذكرتها قبل كلها لجهاز البلاي ستيشن 2 لأنه في نظري أفضل جهاز تم انتاجه بلا منازع بكل الواصفات والمقاييس. من ناحية كمية الألعاب المنتجة وجودتها من ناحية الرسوم والموسيقى وطريقة اللعب.



2- أفلام الكرتون اليابانية أو الأنيميشن:

من منا ما يحب يتابع أفلام الكرتون خصوصا القديمة مثل الكابتن ماجد، سالي، ساندي بل، لوسي، فلونة، التوأمان، صاحب الظل الطويل، الهداف وغيرها الكثير والكثير. طبعا هاي كان أيام زمان للاسف وابناء الجيل الجديد ما يستمتعون الا بأسوا ما انتجته أمريكا من افلام كرتون سخيفة مثل بين 10، مختبر داكستر، اتوميك بيتي واشياء غبية تحس ما لها اي فائدة أو متعة تذكر غير في انها تزيد الطفل العربي في تخلفه.

طبعا اليابانيين ما توقفوا عن انتاج افلام الكرتون ولا يزالون مستمرين وبقوة بس ما أدري ليش ها الانتاجات ما توصل عندنا في الدول العربية أو تتم دبلجتها وعرضها في قنوات الأم بي سي 3 أو السبيس تون؟!
طبعا القائمة كبيرة وعريضة وما أقدر أذكر كلها لان المساحة ما بتكفي بس راح اذكر بعضها مثل ديث نوت، كارد كابتور ساكورا، تسوباسا كرونيكلز، اي يوري أوشي, تشوبيتس، اكس اكس اكس هوليك، فول ميتل ألكيمست وغيرها بالهبل. الحمد لله اللي صار عندنا النت ونقدر نتابع ها الروائع ونستمتع فيها.




3- الاوريغامي أو فن طي الورق:

شنو هو الاوريغامي؟ هو فن ياباني قديم جدا تتوارثه الاجيال. وهي عبارة عن انتاج أشكال جميلة من أوراق مربعة الشكل. مثل القوارب اللي نسويها بالورق يوم كنا صغار. بس طبعا اليابانيين ما توقفوا فقط على القارب، في أشكال وأحجام وافكار مختلفة كلها من صنع الورق ومن صنع إيدك. يعني بالمصري صنع إيديا وحياة عينيا :)
للمهتمين في الموضوع ارجوا البحث اكثر عنه في الانترنت وراح تلاقون اشكال مختلفة مع الشرح بالخطوات طريقة عملها وراح تنذهلون للشغل اللي بتسوونه بايدكم.


وراح أظلم اليابان لو ما ذكرت عن أنجازاتهم في انتاج الاجهزة الكهربائية اللي بدونها ما نقدر نعيش مثل المكيفات والغسالات والكمبيوترات والسيارات والتلفزيونات، اللي لولاها العرب بعدهم عايشيين في الصحراء. وما ننسى ذوقهم الرفيع في فن المعمار والانشاء وبناء العمارات والبيوت وناطحات السحاب وغيرها الكثير والكثير.

يعطيكم ألف عافية حبايبي اليابانيين وللامام دوما واتمنى العرب يتعلموا ولو جزء بسيط من اللي سووه اليابانيين.

في حفظ الله

الأربعاء، 8 مايو، 2013

هل فعلا أن الحريم ناقصات عقل ودين؟!

حبيت أطرح ها الموضوع وأذكر بعض الامثلة اللي في وجهة نظري أنها تناقض ها المقولة في زمننا الحالي:

- البنت العربية محرومة من أنها تتعرف على شاب قبل ما تتزوج حتى لو كان لغرض شريف اللي هو التقرب والحب والزواج. بس الرجل العربي عادي عنده يتعرف على أكثر من بنت حتى لو ينام وياها لأنه في النهاية رجل والرجل عند العرب ما يعيبه شي.

- المرأة العربية تقوم بمعظم أعمال البيت من طبخ الأكل وترتيب وتنظيف البيت عشان يكون بأحسن صورة وما ننسى هدفها الأساسي في الحياة من حمل الطفل ببطنها 9 اشهر واطعامه ورعايته والاهتمام فيه بكل صغيرة وكبيرة أكثر من الأب نفسه. بس لما الرجل يرجع البيت بعد الشغل ويشوف شي بسيط غلط في الزوجة المسكينة تتحمل الاهانات والسب والضرب والشتائم لأنها بطبيعتها رقيقة وحساسة وما تقدر تدافع عن نفسها.

- الرجل العربي عنده الحرية الكاملة يطلع ويا ربعه في اماكن عامة يضحك ويستانس ويعلي صوته ويتكلم بكل قلة أدب ووقاحة بأي شي هو يبيه ويعتقد أنه صح حتى لو فعلا كان غلط. بس البنت العربية محرومة من ها الشي للأسف حتى لو طلعت مكان عام ويا ربيعاتها بس لازم يتكلمون بصوت واطي عشان ماحد يسمعهم وكأنهم مسويين جريمة.

- الرجل العربي يقدر يمارس هواياته من حبه للسيارات والدراجات والرياضات البدنية والبحرية بكل حرية وانفتاحية بس لو جبت بنت عربية تبي تمارس ها الهوايات. هل بتقدر؟ ما أعتقد.

- الرجل العربي عنده حرية في انه يروح مكان عام ويغازل البنات ويرقمهم ويسويلهم حركات أو تصفير وما الى ذلك. بس لو بنت بغت تغازل رجل بدلعها وأنوثتها شنو بيكون موقفها من الأهل والمجتمع؟ الطق والضرب والاهانة.

- لما تروح البحر وتشوف الشباب لابسين فقط شورت صغير وبقية جسمهم مبين بكل وضوح، هل في اعتقادك ها الشي ما يثير البنات وما يغريهم؟ بس لو البنت بتروح البحر وتبي تاخذ راحتها شنو بتكون حالتها؟ المسكينة بتروح فيها.

- البنات ما عندهم عنصريات بشكل كبير مثل الرجال يعني في وجهة نظري أن البنات يتقبلون كل أنواع من الناس مهما كانت الديانة والمذهب وحتى يتقبلون الولد الدلوع والبنت الخشنة. بس الرجل شنو موقفه؟ أكيد ما راح يوافق على ها الشي وبيقول شنو ها المصخرة.

- البنت تكون بشكل عام متدينة أكثر من الرجل في مواظبتها للصلاة والصوم وبقية الفروض الاسلامية بس الرجال لا.

- البنت تكون مجدة ومجتهدة أكثر في الدراسة والعمل بس معظم الرجال كسالى واتكاليين.

- البنت ما عندها الحرية المطلقة في انها تلبس اللي تبيه من ملابس وتتبع الموضة وتحط المكياج اللي تبيه بس الرجل يقدر يلبس كل شي ويسوي كل انواع ستايلات اللحية والشعر.

- مراكز التسلية والترفيه في المجتمعات العربية مجهزة للشباب أكثر منها للبنات مثل البلياردو والبولينج وألعاب الآركيد والنوادي الرياضية وغيرها. بس البنات ما عندهم الا صالونات التجميل والتجمع ببيت الوالدة او واحدة من رفيجاتهم.

- المرأة لها الحظ الأقل في المناصب العالية سواء مديرة أو وزيرة أو رئيسة دولة والخ مع انها انجح في الدراسة واكثر جهدا في العمل.

بعد كل هاي هل فعلون تعتقدون أن البنات ناقصات عقل ودين؟!